علاج الكذب عند الاطفال

الكذب عند الاطفال الاسباب وطرق العلاج

من اكبر العادات السلبية التي يكتسبها الطفل من البيئة هي ” الكذب ” فهو من العادات الذميمة التي يتعلمها الطفل في مرحلة النمو وينشأ عليها اذا لم يتم تدارك الامر وعلاج الكذب عند الاطفال من خلال دكتور نفسي مختص فالامر ليس هيناً بل يعد الكذب ادمان خاصة ان اكتسبه الطفل في طفولته ونشا عليه وصار من طباعه فالانسان يولد علي الفطرة النفسية ولا يكون للكذب فيها نصيب ومن الملاحظ ان العديد من الاطفال يكذبون بسبب حكم الظروف التي يمرون بها في مرحلة النمو وهناك العديد من انواع الكذب عند الاطفال وهناك افكار لعلاج الكذب عند الاطفال سنتعرف عليها خلال هذا الموضوع بالاضافة الي التعرف علي اسباب الكذب عند الاطفال ؟ وما هي طرق علاج الكذب لدي الطفل ؟ مع ابرز النصائح التي نقدمها الي الوالدين من اجل علاج الكذب لدي الاطفال ؟ مع التعرف علي اعراض الكذب وغيرها من المحاور الهامة التي نقدمها من خلالها موضوعنا عن روشتة لعلاج الكذب عند الاطفال احد الظواهر السلبية التي ان لم يتم علاجها في الصغر ستكبر مع الشخص وتزداد المعاناة بشكل اكبر فلا شك ان علاج الكذب عند الاطفال والمراهقين اهون من علاج الكذب عند كبار السن والبالغين .

لا شك ان الطفل في صغره قبل ان يعي ويبلغ حين يكذب فهو لا يعرف الحلال من الحرام وقد يكذب الطفل من اجل جذب الانتباه اليه وقد يكون كذب الطفل لانه لا يعي الحقيقة من الخيال فقد يختلط علي الطفل الحقيقة والخيال فلا يعرف التفريق بين بين ماحدث بالفعل وما هو كان في عالم الخيال وم المعروف عن الطفل انه صاحب خيال واسع فالقصص الخيالية والاساطير الوهمية التي يسمعها الطفل الصغير يترجمها في خياله كانها واقع حقيقي فيراها بعين الخيال كانها حاصلة بالفعل امامه .

بعض الاطفال يميل الي الكذب من علي سبيل اللعب او يكون كذب الطفل من اجل التأثير بالكذب علي الاخرين بدافع الخوف او الولاء وغيرها من الاسباب التي تدفع الي الكذب عند الاطفال والتي سوف نتحدث عنها بشيء من التفصيل خلال هذا الموضوع  , وحين يبلغ مرحلة المراهقة فان الكذب يتطور معه فيكون من اجل ان يحكي مغامرات وهمية لاقرانه قد يكون راها في مسلسل كرتوني فاراد ان يعيش دور البطل فيحكي  ويكأنه هو من قام بهذه الاعمال البطولية فيبالغ في ذكر مغامراته وبطولاته للانداد في تلك المرحلة وللمزيد عن الكذب عند الاطفال ويكيبيديا و هناك الكثير من الكتب التي حوت موضوع علاج الكذب عند الاطفال يمكن من خلالها التوصل الي افضل افكار لعلاج الكذب عند الاطفال وقد تكون فكرة هي طريق لتخليص طفلك من الكذب .

اهمية مرحلة الطفولة

تعد مرحلة الطفولة من اهم المراحل العمرية التي يتم فيها تكوين شخصية الفرد لانها توضع فيها البذور الاولي للشخصية وكما قال الحكماء ” التعليم في الصغر كالنقش علي الحجر ” فعلي ضوء ما يتعلم الفرد ويكتسب من خبرات في مرحلة الطفولة تتحد شخصيته فاذا تعلم واكتسب خبرات سوية فانه يشب علي تلك الصفات وتكون ملازمة له في حياته ويصبح متكيفاً مع المجتمع الذي يعيش فيه ومن قبل مع نفسه وعلي العكس تماماً اذا كانت الخبرات مؤلمة ومريرة فان ذلك سيترك اثاراً سلبية في الشخصية ومن هنا تبدأ الصفات الذميمة في الترسخ في الشخصية وقد تتسبب له في المستقبل في مشاكل نفسية عديدة ان بم يتم التعامل مع الطفل بشكل صحيح .

في حقيقة الامر الخبرات التي يكتسبها المرء في مرحلة الطفولة تحفر جذورها في شخصية الفرد بصورة عميقة لانه لا زال في طور التشكيل والتكوين والصقل ولذا علي الوالدين الاهتمام بشكل كامل بتلك المرحلة بشكل كبير وتوفير البيئة الصحية للطفل مع تقديم الرعاية النفسية من خلال الدعم النفسي والمعنوي من قبل الوالدين وسد حاجات الطفل وحمايته منذ نعومته اظفاره من القلق والتوتر والخوف و الغيرة والامور السلبية الاخري التي تنتاب الاشخاص مثل الغضب و الشعور بفقد الامان و قلة الثقة والنظر الي ما في يد الغير مع معاملته معاملة صحيحة وحسنة علي اساس مبني علي الفهم لانفعالاته في تلك المرحلة واحاسيسه ودوافعه .

مما يجدر الاشارة اليه ان عملية تربية الاطفال ليست سهلة ولكنها تتطلب الكثير والكثير من الوعي النفسي والتربوي من قبل الاباء والامهات والمعلمين ومقدمي الرعاية وغيرها ممن لهم دور اساسي في حياة الطفل ومما يصعب عملية تربية الاطفال وجود مشكلة نفسية وازمات نفسية قد يصعب التخلص منها مثل الكذب عند الاطفال و العدوانية وغيرها من الامور السلبية التي لو شب عليها لكان صاحب خلق ذميم فان لم تكن تعيبه في الصغر لكن كيف تري رجلاً كذاباً ؟ او رجلاً عدوانياً ؟ اذا فالامر خطير ومن شب علي شيء شاب عليه ولا يمنع من عرض الاطفال علي دكتور نفساني مختص ان لزم الامر فقد لا يكون لدي الاسرة القدرة الطافية علي تخليص الاطفال من العادات السلبية التي تلحق بهم فيكون الحاجة الي المختصصين لازمة .

اسباب الكذب عند الاطفال

من الامور التي تشغل بال الوالدين بشكل كبير هو سبب ميل الابن الي الكذب وعدم ذكر الوقاع الحقيقية للامور وفي الغالب تكون صدفة الكذب متصلة بالامانة ولذا في الغالب الكذب عند الاطفال يصاحبه السرقة كما تصاحب الامانة الصدق ولذا كان رسول الله صلي الله عليه وسلم منذ صغره لقبه الصادق الامين , وقد يكون الكذب عند الاطفال مستقلاً او قد يكون الكذب عند الكبار كذلك مستقلاً ولا يكون الشخص حرامي او سارق او غشاش وعلي الوالدين ان يدركوا تماماً ان الطفل قد يكون اميناُ في موقف وغير امين في موقف اخر وقد يكون كاذبا في موقف وصادقاً في موقف اخر وقد يغش في مادة ولا يغش في مادة اخري اذا هذا الامر يكون بدافع من الطفل الي الكذب او السرفة او الغش لكن لا زال هناك سؤال يحير الاباء والامهات علي وجه الخصوص الا وهو ” الاسباب التي تدفع الطفل الي الكذب ” ؟

في حقيقة الامر وكما ذكرنا ان الكذب صفة مكتسبة وليس صفة يكون الانسان مفطور عليها فهذه الصفة مكتسبة من البيئة وهناك العديد من الاسباب التي تدفع الطفل الي الكذب من اهمها :-

  1. قد يكون الوالدين هم السبب الاكبر في نشأة الطفل علي الكذب فاذا انعدمت القدوة فلا تسال عن سبب الاعوجاج ؟ واذا كان رب البيت بالدف ضارب فشيمة اهل البيت الرقص فمع ميل الوالدين انفسهم الي الكذب سواء كان مع الطفل نفسه او شاهده الطفل من والديه يفتح افق الطفل علي الكذب منذ نعومة اظفاره .
  2. التقليد فقد يقلد الابن الكذب فلو جاء احد الغرباء ليسال عن الوالد وفي وجوده اجاب احد الحاضرين انه غير موجود وهو موجود فرأي الطفل هذا الكذب عياناً وتكرار هذا الامر امام عينه يجعله يشب علي الكذب .
  3. الكذب عند الاطفال قد يكون لاجل انتباه الاخرين في محيط الاسرة او في محيط المدرسة .
  4. من اكبر دوافع الكذب لدي الاطفال هو خوفه من العقاب فيضطره ذلك الي الكذب واختلاق الاقاويل من اجل عدم التعرض للعقاب .
  5. من اهم اسباب الكذب لدي الاطفال هو رغبتهم في اثبات الذات واثبات قيمتهم فيكون الكذب من اجل تحقيق الرغبات المكبوته التي عجز الطفل عن تحقيقها .
افكار لعلاج الكذب عند الاطفال ونصائح للوالدين

لا شك ان علي الوالدين الدور الاكبر في علاج الكذب  عند الاطفال ولكن السؤال الذي يراود عقولهم كيف نعالج الكذب عند الاطفال ,  وقبل ان نقدم النصائح والتوصيات للوالدين من اجل حماية الابن من الكذب وان يشب علي هذه الصفة الذميمة يجب ان يعلموا تماماً ان مهما وجههوا الابن وحاولوا تعديل سلوكياته وهم اشخاص كاذبين فانهم لا يستطيعوا تغير  سلوكيات الابناء لذا يجب ان يكونوا قدوة لابنائهم حتي لا يقعوا في الكذب فالقدوة هي اولي خطوات الوقاية من الوقوع في الكذب لدي الابناء ولا شك ان الوقاية افضل من العلاج .

أولاً :- اشباع حاجات الطفل علي قدر المستطاع مع توجيه الطفل الي قول الحق وعدم تكليف الطفل الاعمال التي تفوق قدراته حتي لا يصاب بالفشل والاحباط ويضطر الي الكذب من اجل ارضاء الاخرين .

ثانياً :- يجب ان يعلم الطفل ان الصدق منجأة حتي ولو رأي غير هذا كما ان الكذب ضياع حتي ولو يم يري هذا مع اقناع الطفل ان الكذب يفقده ثقة الاخرين فيه وعدم احترامهم له فالانسان الكاذب يمقته الله و تمقته الناس اما الشخص الصادق يحبه الله وتحبه الناس .

ثالثاً :- يجب علي الوالدين ان يكون حلهم لمشاكل الاطفال من خلال التفكير العلمي وبشكل موضوعي ولا يكون العقاب هو الحل من اجل علاج الكذب لدي الاطفال .

رابعاً :- علي الوالدين ان ينظروا للطفل انه محل ثقة واحترام من قبل الجميع ورفع مكانته فلا يبخس من مكانته او التقليل من شأنه فقد يدفعه هذا الي الكذب حتي يكسب ثقة الاخرين فيه وينال رضا المجتمع له .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

العبور

اتصل بنا الآن على

اتصل بنا الآن على

00201010909090

البريد الإلكتروني لنا في

البريد الإلكتروني لنا في

psychiatryhouseeg@gmail.com

احجز الان

احجز الان

موعد الان