تفاصيل

علاج الهلوسة الفكرية

الهلوسة الفكرية هي احد انواع الهلاوس والتي تكون ناجمة عن العديد من الاضطرابات النفسية وقد يكون منشاها تعاطي المخدرات وغيرها من اسباب الهلاوس عند كبار السن او الهلاوس عند المراهقين وعلينا ندرك ان الاسراع في علاج الهلوسة الفكرية يعني الطريق الي التعافي في سريعا اما اذا سيطرة الاعراض علي الاشخاص وصارت له جزء من حياته فانه حينها يصعب التخلص من الهلاوس , وقبل ان نتطرق الي طرق علاج الهلاوس الفكرية فان علاج الهلوسة بالقران لا يتعارض مع اي من العلاجات النفسية والدوائية بل ان الدمج بين طرق العلاج يعني الوصول الي افضل درجات التعافي من الامراض النفسية والذهانية ومن اشهر طرق علاج الهلاوس الفكرية ما يلي :-

  1. من ابرز العلاجات الدوائية هو دواء نوبلازيد او بيمافانزيرين وهما ما يعتمد عليهما في علاج التهيؤات والوسواس واشكال الهلاوس المختلفة .
  2. العلاجات النفسية واشهرها علاج الهلاوس بالعلاج السلوكي المعرفي وقد اثبت العلاج نجاعته في علاج الاضطرابات النفسية ويكون تحت الاشراف الطبي من خلال المختصصين .
  3. قد تكون الهلوسة الفكرية من اعراض مرض الفصام او غيرها من الاضطرابات النفسية والذهانية مثل الهلاوس عند مرضي الخرف او الزهايمر و يكون علاج الهلوسة الفكرية حينها من خلال علاج الاضطراب والمسبب الرئيسي في نشوء الهلوسة .
  4. يعتمد علاج الهلوسة في كثير من الاحيان علي علاج المسبب لها لذا فان علاج الهلوسة الناجمة عن الصداع النصفي من خلال ادوية الصداع النصفي , و هلاوس الصرع علاجها من خلال علاج مرض الصرع وغير ذلك من الاضطرابات النفسية والذهانية والامراض الجسدية التي تكون الهلوسة عرض من اعراضها .

فريقنا العلاجي

توفر عيادة الطب النفسي للمرضي الذين يحتاجون للتأهيل النفسي والسلوكي
افضل مصحة نفسية في مصر"دار الطب النفسي"