علاج مدمني المخدرات في عمان

علاج مدمني المخدرات في عمان

المخدرات من الظواهر السلبية التي انتشرت بشكل مروع في المجتمع العماني ولا شك ان هذا الارهاب الخفي – الادمان علي المخدرات في عمان – يلقي بظلاله السلبية واثاره المدمرة علي جميع مناحي الحياة وبحسب الاحصائيات الرسمية فان اعداد علاج مدمني المخدرات في عمان في تزايد وهذا من اكبر الادلة علي انتشار تلك السموم خاصة بين شباب سلطنة عمان والمراهقين الصيد الاسهل لتجار المخدرات ولا شك ان هناك العديد من الاسباب التي ادت الي انتشار المخدرات في عمان علي الرغم من جهود الحكومة في التصدي بكافة الطرق في مكافحة تجار المخدرات وقد كانت الحملات الامنية التي تمت من خلال قسم مكافحة المخدرات في سلطنة عمان لها دور كبير في تحجيم دور مروجي المخدرات في نشر تلك السموم في اوساط المجتمع العماني وقد تم القاء القبض علي العديد من الاشخاص المتورطين في الاتجار في الحشيش ولا زالت جهود الحكومة قائمة في الوقوف لقوي الشر من ايقاع الشباب والمراهقين في فخ الادمان علي المخدرات والعمل علي خلق مجتمع خال من الادمان من خلال علاج مدمني المخدرات في عمان من خلال مراكز علاج في سلطنة عمان التي توفرها الدولة لعلاج مدمني المخدرات او من خلال التواصل مع مراكز علاج الادمان في مصر التي تمتلك افضل اساتذة الطب النفسي وعلاج الادمان ففي الواقع اسعار علاج الادمان في مصر اقل تكلفة لعلاج الادمان في العالم ونحن في دار الطب النفسي وعلاج الادمان نوفر احدث طرق علاج الادمان من خلال 00201010909090 في بيئة علاجية تساعد علي التعافي من الادمان .

مركز دار الامل لعلاج الادمان في عمان 

علي الرغم من الجهود المبذولة والتي تتم من خلال الحكومة في سلطنة عمان الا اننا في واقع الامر لدينا ندرة كبيرة في مراكز علاج الادمان في عمان بالاضافة الي زيادة مستمرة في اعداد مدمني المخدرات بعمان , ولا زال هناك امل كبير في ظل وجود مستشفي الامل الرستاق لعلاج الادمان في عمان ,الا انه عليك ان تتخيل اننا امام مئات الالاف من الاشخاص الذين هم بحاجة الي مراكز علاج الادمان في عمان ,ففي واقع الامر فان استيعاب تلك المراكز العلاجية غير كاف لعلاج عشر معشار تلك الاعداد التي غرر بها في طريق الادمان وفخ التعاطي , ولكن علينا الا نفقد الامل في التعافي والعلاج من الادمان وعلينا ان نسعي في طرق اخري من اجل علاج الادمان والتعافي من هذا الطريق الوعر , ففي حقيقة الامر فان نهاية طريق المخدرات الدمار التام للفرد والاسرة والمجتمع , ومن هنا فقد يكون السفر للخارج هو الطريق الاسلم والاضمن من اجل التعافي والعلاج من الادمان ومن هنا فاننا في مستشفي الطب النفسي وعلاج الادمان نقدم افضل الخدمات العلاجية من خلال المختصين وخبراء علاج الادمان في مجتمع علاجي متكامل وبيئة تساعد علي التعافي وباقل تكلفة لعلاج الادمان فلا تتوان في التواصل معنا من خلال رقم 00201010909090

عنوان مستشفي الامل سلطنة عمان

في واقع الامر فان هناك امال كبيرة منعقدة علي مستشفي الامل لعلاج الادمان في عمان ,لكن علينا ان نعي بان الحل لن يكون فقط من خلال مستشفي الامل بعمان فقط حيث ان اعداد الاشخاص المدمنين في زيادة مستمرة والحاجة ماسة الي العديد من المراكز العلاجية المختصة ولذا ففي ظل عدم وجود اماكن من اجل علاج مدمني المخدرات في عمان فان الطريق الاخر كما اشرنا سوف يكون من خلال مراكز علاج الادمان في مصر لانها الرائدة في علاج مدمني المخدرات كما انها تقدم خدمات علاجية في سرية تامة واقل تكلفة لعلاج الادمان .

سلطنة عمان تشارك في اليوم العالمي لمكافحة المخدرات

لم تتخلف حكومة السلطنة  في المشاركة في اليوم العالمي لمكافحة المخدرات فقد شاركت سلطنة عمان دول العالم الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية في مايو من العام الماضي والذي يتم فيه مراجعة الجهود المبذولة في القضاء علي ترويج المخدرات والاتجار فيعا وما تم تحقيقه خلال العام المنصرم في كافة المجالات التي تتعلق بمكافحة المخدرات مع التنويه علي بذل قصاري الجهد في التصدي لمروجي المخدات ومواجهة خطر المخدرات ومن جانبه عبر  العقيد عبدالرحيم بن قاسم الفارسي مدير عام مكافحة المخدرات في سلطنة عمان والذي يعمل بقوة في لاجل علاج مدمني المخدرات في عمان  والتصدي لتجار المخدرات ومنعهم من ايقاع شباب سلطنة عمان في فخوخ الادمان ويصبحوا اساري للمخدرات التي تفتك بارواحهم وتضيع الاسر وتفتت المجتمعات , وقد قال  افاد الفارسي ان اليوم العالمي لمكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية لعام 2017  تحت شعار ” المخدرات هي البداية لأسوأ نهاية  ” وتلك الرسالة التي وجهها الفارسي هي رسالة مفادها  أن التعامل غير المشروع من خلال تعاطي المواد المخدرة والمؤثرات العقلية بمختلف اشكالها وانواعها يُعد بداية الدخول في نفق مظلم  وطريق وعر مليء بالمخاطر الأمنية والقانونية بالاضافة الي المخاطر والمشاكل الصحية والاجتماعية والاقتصادية التي تتسبب فيها تلك السموم ، ويؤدي بصاحبه إلى التهلكة والضياع فضلا عما تتسبب فيه المخدرات في مشاكل في محيط الاسرة من تفتت تلك الاسر وضياعها واكثر حالات الطلاق التي تكون بسبب الادمان علي المخدرات  علاوة على ما يخلفه من مآسي على المجتمع ككل فالجميع في سفينه واحدة وان لم يتم علاج مدمني المخدرات في سلطنة عمان فان الشر سيكثر والجريمة تتفاقم واذا غرقت السفينة فالجميع سيغرق وعلينا الا نكون يد عون للاشخاص المدمنين من اجل الوصول الي مراكز علاج الادمان في سلطنة عمان او علاج الادمان في مصر او غيرها في بلاد العالم المهم ان يجدوا طريق الي التعافي والعودة الي المجتمع من جديد .

مراكز علاج الادمان في سلطنة عمان

علي الرغم من زيادة اعداد المدمنين في عمان عن العام المنصرم بنسبة 2% الا انه مع هذا فلا يوجد مراكز علاج الادمان في سلطنة عمان الا مركز علاج واحد وبالطبع لا يستوعب تلك الاعداد من مدمني المخدرات في السلطنة فعدد المدمنين في زيادة وليس الا مركز علاج للادمان واحد فقط ومن هنا كان يتجه الكثير من مدمني المخدرات في عمان الراغبين في التعافي بالقدوم الي مصر حيث اقل تكلفة تكلفة علاج الادمان في مصر مع وجود الخبرة والكفاءة لدي الاطباء في مجال علاج الادمان وعلاج الامراض النفسية ..

بحسب الاحصائيات الرسمية الصادرة عن وزير الصحة في عمان والذي اعلن عن وقد ارتفع عدد المدمنين في عُمان بنسبة 2% من العام المنصرم ليصل إلى أكثر من 5,100 مدمن هذا بحسب الاحصائيات الرسمية لكن في الواقع قد في ظل انتشار المخدرات في المجتمع والعوامل التي تساعد علي انتشارها ورخص اسعارها كل هذه الاسباب كان لها دور كبير في اقبال اعداد من المراهقين والمراهقات علي المخدرات في عمان مما دق ناقوس الخطر كثيرا فلا يوجد الا مركز علاج الادمان في سلطنة عمان وحيد وبالطبع لا يكفي لعلاج مدمني المخدرات في عمان  ومن هنا وبسبب ارتفاع اسعار علاج الادمان في العالم فإن معدل المتعافين بين مدمني المخدرات لا يتخطى نسبة الـ 20% من المدمنين  .

مستشفي المسرة في سلطنة عمان

علي الرغم من ارتفاع نسبة الادمان في عمان بنحو 2% عن العام الماضي الا ان سلطنة عمان لا زالت تعاني من نقص في عدد مراكز علاج الادمان و التأهيل الشامل لمدمني المخدرات فلا يوجد الا مركز واحد فقط لعلاج مدمني المخدرات في عمان بالمجان التابع للدولة  إذ تعد “مستشفى المسرة في سلطنة عمان ” هي  المستشفى المرجعي الوحيد الذي يقوم بتقديم خدمات علاج الادمان والتأهيل السلوكي والنفسي للاشخاص المدمنين الراغبين في التعافي ويتم علاج مرضى الإدمان على المخدرات و علاج الادمان علي الكحول للاشخاص المدمنين في عمان الا السعة الإستيعابية بالمسرة تكفي لـ 245 مريض فقط وهذا الامر جعل الدولة تسمح بانشاء مراكز علاج الادمان في سلطنة عمان في القطاع الخاص من اجل توفير علاج الادمان الراغبين في العلاج الذين لا يجدون مكان في مستشفي المسرة لعلاج الادمان .

خدمات علاج الادمان في مستشفي المسرة لعلاج الادمان في سلطنة عمان

ينقسم العلاج النفسي المقدم في مستشفي المسرة في سطلنة عمان إلى أربعة اقسام رئيسية هي علاج الأمراض النفسية العامة , وعلاج الامراض النفسية لكبار السن وعلاج الأمراض النفسية للأطفال والعلاج النفسي للمراهقين بالاضافة الي قسم الطب النفسي الجنائي , هذا بالاضافة الي خدمات علاج الادمان والتي من خلالها يتم علاج مدمني المخدرات في عمان وعلاج مدمني الكحوليات في سلطنة عمان ولم يقتصر دور مستشفي المسرة علي ذلك بل ان المستشفي تقدم خدمات علم النفس والتأهيل الطبيعي و العلاج المهني وغيرها من الحدمات العلاجية التي تتم في مستشفي المسرة في سلطنة عمان بخلاف ما يتم في مركز بيوت التعافي مسقط .

مركز بيوت التعافي مسقط

في ظل النقص في اعداد مراكز علاج الادمان في سلطنة عمان فان مركز بيوت التعافي مسقط هو احد اشهر بيوت التعافي بعمان وتلك البيوت تم تأسيسها من اجل علاج مدمني المخدرات والمدمنين علي الكحوليات وهو ليس مركز سحب سموم انما هو مركز تأهيل ولا يسع مركز بيوت التعافي مسقط الا لعدد 50 نزيل لكن لا يتم دخول بيوت التعافي الا بعد عملية سحب السموم التي تتم في مراكز سحب السموم والتي لا تتوفر كثيرا في عمان  , ومن هنا يرغب الكثير من مدمني المخدرات في عمان في البحث عن مصحة لعلاج الادمان في القاهرة بسبب ارتفاع تكلفة علاج الادمان في الاردن اذا ما قورنت باسعار علاج الادمان في مصر .

تكلفة علاج الادمان في الاردن

علي الرغم من وجود مراكز علاج ادمان المخدرات في الاردن الا ان المشكلة التي تواجه الاشخاص الراغبين في التعافي من الادمان هو ارتفاع تكلفة علاج الادمان في الاردن مقارنة بتكلفة علاج الادمان في مصر في ظل كفاءة وخبرة العاملين في مجال علاج الادمان في مصر ووجود اساتذة الطب النفسي والخدمات العلاجية وبرامج علاج الادمان والصيت والسمعة الحسنة التي تتمتع بها مراكز علاج الادمان في مصر , وفي الواقع مراكز علاج الادمان في الاردن والتي تتمثل في  مركز علاج الادمان طبربور- مركز علاج الادمان عرجان بالكاد تكفي لعلاج مدمني المخدرات في الاردن وعلاج مدمني الكحول الذين اصبحوا في تزايد مستمر فانتشار الخمور في المجتمعات العربية من الظواهر السلبية التي يندي لها الجين .

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

العبور

اتصل بنا الآن على

اتصل بنا الآن على

00201010909090

البريد الإلكتروني لنا في

البريد الإلكتروني لنا في

psychiatryhouseeg@gmail.com

Call Now Button